قوة الثقافة في مواجهة ثقافة القوة

النوى تُطلق مهرجان العلوم الثاني

النوى تُطلق مهرجان العلوم الثاني
أطلقت النوى مهرجان العلوم الثاني ضمن سلسلة من الفعاليات العلمية الثقافية، وذلك اختتاماً لأنشطة صيف 2019، "نجمة وقمر" والتي تأتي ضمن أنشطة مشروع تمكين الأطفال المهمشين في دير البلح: العلوم التفاعلية وتنمية الطفولة المبكرة الممول من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.

وتهدف النوى من خلال المشروع إلى تقديم الخدمات الثقافية، والتعليمية، والتربوية، والاجتماعية، والترفيهية التي تتبع الأساليب التربوية الحديثة بما يخدم الطفل الفلسطيني ضمن إطار البيئة والثقافة الفلسطينية، والابتكار في التعليم من خلال الجمع بين التعليم الرسمي والغير رسمي وذلك لإخراج الطاقات الكامنة لدى الطلاب الفلسطينيين في دير البلح، عن طريق إيجاد بيئة تفاعلية لعيش تجارب ممتعة غير تقليدية أثناء التعليم.

وشهد المهرجان ارتياد مجموعة كبيرة من الأطفال وذويهم، والتربويين/ات، ومؤسسات المجتمع المدني، والمؤسسات القاعدية العاملة في كافة محافظات قطاع غزة.
ضم مهرجان العلوم الثاني مجموعة من الزوايا العلمية مثل: "تحت المجهر، ولافندر، وتحدى الشطرنج، وأسرار الضوء، الإسعافات الأولية، وباليته، وثلاثي الابعاد، والهارمونوغراف" والتي تعد مخرجات لتدريبات وأنشطة علمية نفذت مع الأطفال خلال مطوية صيف 2019، "نجمة وقمر". ويعد مهرجان العلوم تجربة مميزة وفريدة حيث قام الأطفال من سن (8) حتى سن (15) بتقديم معلومات مفصلة للزوار عن الزوايا العلمية.

وأعربت الطفلة سلمى ناجي (11عاماً) عن سعادتها في المشاركة في مهرجان العلوم الثاني، حيث قامت بشرح تجربة التمييز بين الحمض والقاعدة بواسطة الملفوف الأحمر، وكيفية تفاعل الأحماض مع القاعدة، وكما عبر الطفل وديع أبو ركاب (8 أعوام) عن حماسته وسعادته عندما قام لأول مرة بشرح تجربة تفاعل البركان للزوار.

ومن جانبهم استمتع الحضور بالمهرجان وأبدوا اعجابهم بما قدمه الأطفال وفريق معرض النوى، مؤكدين على أن مثل هذه المعارض العلمية التفاعلية تساهم في تحسين جودة التعليم في العلوم، وتسهل شرح المواضيع الصعبة في المنهاج الدراسي.


مشاركة